الرئيسية / الردود على الشبهات / صفات الله فى المسيحية – تشبيه الرب بالحيوانات!

صفات الله فى المسيحية – تشبيه الرب بالحيوانات!

نص الشبهة

 

يشبهون بالحيوانات
عندهم تشبيهات مقززة للرب، يشبهونه بالدب واللبؤة (أنثى الأسد). سفر العدد [24 : 9]. ويشبهون ربهم بالخروف، سفر رؤيا يوحنا [17 : 14]. ويقول (الكتاب المقدس) أن قوة تبارك وتعالى كقوة الثور الوحشي! سفر العدد [24 : 8]

استمرارا لمسلسل الغباء والهرتلة

دعني اوضح لك شيئا عزيزي المدلس التشبيه يتكون من ثلاثة اقسام :

المشبه

والمشبه به

ووجه الشبه

لا يمكن ان تأخذ واحد وتترك الباقي فقد اخذ المدلس المشبه والمشبه به وترك وجه الشبه ليحمل النص ما لا يحتمل ليخدم اغراضه واغراض ابيه ابليس

 

النص الاول (عد24:9)

عند قراءة القصة من اولها سنفهم :  وارتحل بنو اسرائيل ونزلوا في عربات مواب من عبر اردن اريحا 2 ولما راى بالاق بن صفور جميع ما فعل اسرائيل بالاموريين 3 فزع مواب من الشعب جدا لانه كثير وضجر مواب من قبل بني اسرائيل. 4 فقال مواب لشيوخ مديان الان يلحس الجمهور كل ما حولنا كما يلحس الثور خضرة الحقل.وكان بالاق بن صفور ملكا لمواب في ذلك الزمان (عد 1:22)

 

فاراد بالا قان يلعن شعب بني اسرائيل  فارسل الي بلعام وهو عراف (يش22:13)

 

فارسل رسلا الى بلعام بن بعور الى فتور التي على النهر في ارض بني شعبه ليدعوه قائلا.هوذا شعب قد خرج من مصر هوذا قد غشى وجه الارض وهو مقيم مقابلي. 6 فالان تعال والعن لي هذا الشعب.لانه اعظم مني.لعله يمكننا ان نكسره فاطرده من الارض.لاني عرفت ان الذي تباركه مبارك والذي تلعنه ملعون.(عد5:22)

 

فقال لبلعام لا تذهب معهم ولا تلعن الشعب لانه مبارك (عد 15:22)

 

وفي اخر الاصحاح نجد ان بلعام ذهب معه وفي مستحل الاصحاح 24 نجد انب لعام بارك الشعب عوض ان يلعنه

 

وهذه هي كلمات بلعام :

ورفع بلعام عينيه وراى اسرائيل حالا حسب اسباطه.فكان عليه روح

3 فنطق بمثله وقال.وحي بلعام بن بعور.وحي الرجل المفتوح العينين

. 4وحي الذي يسمع اقوال .الذي يرى رؤيا القدير مطروحا وهو مكشوف العينين

. 5 ما احسن خيامك يا يعقوب مساكنك يا اسرائيل

. 6 كاودية ممتدة كجنات على نهر كشجرات عود غرسها .كارزات على مياه

7 يجري ماء من دلائه ويكون زرعه على مياه غزيرة ويتسامى ملكه على اجاج وترتفع مملكته

. 8 اخرجه من مصر.له مثل سرعة الرئم.ياكل امما مضايقيه ويقضم عظامهم ويحطم سهامه

. 9 جثم كاسد ربض كلبوة.من يقيمه.مباركك مبارك ولاعنك ملعون

 

نجد ان السياق يمجد ولكن كما نعلم كل شيء طاهر للطاهرين واما للنجسين وغير المؤمنين فليس شيء طاهرا بل قد تنجس ذهنهم ايضا وضميرهم (تي15:1)

 

النص الثان

تشبيه بالخروف (رؤ14:17)

سفر الرؤيا هو سفر رمزي فمن الطبيعي ان يستخدم الرموز والخروف هو رمز للمسيح كالخروف الذي قدمه ابراهيم عوض عن اسحق ابنه هذه كانت اشارة للمسيح فسفر الرؤيا يعلن عن المرموز اليه() لكي نفهم الرمز(الزبائح) وكأنه يقول ان خروف الفصح و الزبائح ما هي الا اشارة عن   فقد قدم نفسه على الصليب لفداء البشرية وغفران الخطايا فالمسيح هو حمل الذي يرفع خطية العالم (يو29:1)

 

إقرأ أيضاً:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.