الرئيسية / الردود على الشبهات / الخمسة في الكتاب المقدس تساوى الستة شبهة والرد عليها

الخمسة في الكتاب المقدس تساوى الستة شبهة والرد عليها

 الخمسة في الكتاب المقدس تساوى الستة والرد عليها

 الخمسة في الكتاب المقدس تساوى الستة والرد عليها

 الخمسة في الكتاب المقدس تساوى الستة شبهة والرد عليها
الخمسة في الكتاب المقدس تساوى الستة والرد عليها

أرسل لي أحدهم فيديو مضحك لأحد الأشخاص يقول ان الخمسة في الكتاب المقدس تساوي الستة، وهذا خطأ في الكتاب المقدس، وسوف نرد اليوم على هذه الشبهة .

يقول هذا الشخص أنه في (سفر اخبار أيام الأول 3:25) قد ورد:

(مِنْ يَدُوثُونَ، بَنُو يَدُوثُونَ: جَدَلْيَا وَصَرِي وَيِشْعِيَا وَحَشَبْيَا وَمَتَّثْيَا، سِتَّةٌ. تَحْتَ يَدِ أَبِيهِمْ يَدُوثُونَ الْمُتَنَبِّئِ بِالْعُودِ لأَجْلِ الْحَمْدِ وَالتَّسْبِيحِ لِلرَّبِّ.).

فبحسب هذا النص بنى يدوثون المذكورين هم خمسة، ولكن الكتاب قال انهم ستة.

– وقبل الرد أطالب آي مشكك يستخرج لى من هذا النص ما يقول انه يتحدث عن ستة افراد. فالنص أورد أسماء الخمسة أولاد ثم قال (ستة) ولم يقل ان “ستة” هذا يعود على أبناء (يدوثون) بل هو يقصد ان هناك شخص سادس من أبناء (يدوثون) لم يرد ذكره، فلم يقصد السفر ان يحصى عدد أبناء يدوثون، والدليل ان الكتاب لم يحصى عدد أبناء كل من (آساف، هيمان) المذكورين أيضاً.

(مِنْ بَنِي آسَافَ: زَكُّورُ وَيُوسُفُ وَنَثَنْيَا وَأَشَرْئِيلَةُ. بَنُو آسَافَ تَحْتَ يَدِ آسَافَ الْمُتَنَبِّئِ بَيْنَ يَدَيِ الْمَلِكِ)

(جَمِيعُ هَؤُلاَءِ بَنُو هَيْمَانَ رَائِي الْمَلِكِ بِكَلاَمِ اللَّهِ لِرَفْعِ الْقَرْنِ. وَرَزَقَ الرَّبُّ هَيْمَانَ أَرْبَعَةَ عَشَرَ ابْناً وَثَلاَثَ بَنَاتٍ. 6كُلُّ هَؤُلاَءِ تَحْتَ يَدِ أَبِيهِمْ لأَجْلِ غِنَاءِ بَيْتِ الرَّبِّ بِالصُّنُوجِ وَالرَّبَابِ وَالْعِيدَانِ لِخِدْمَةِ بَيْتِ اللَّهِ. تَحْتَ يَدِ الْمَلِكِ وَآسَافَ وَيَدُوثُونَ وَهَيْمَانَ)

-فإن كان الكتاب يتحدث عن إن داود قد أفرز ثلاثة للخدمة وهُم [بنى اساف,وهيمان,ويدوثون][1], ولم يُحصِ عدد أبناء اساف ولا عدد ابناء هيمان[!] فلماذا يستثنى عن هؤلاء [يدوثون] ويُحصى عدد ابنائه بالتحديد؟, إذاً حينما يذكر الكتاب أسماء [بنى يدوثون] بالإسم ثم يقول ستة, فهو لم يقصد جمع وعَد الابناء, بل يقصد إن بعد هؤلاء يوجد اسم سادس,وهو [يشمعى] الذى لم يرد ذكره لانه لم يكن قد تعدى العشرين عاماً. وهذا ما سنكتشفه بعد قليل.

-وإن توقفنا هُنا وعند هذا الحد نكون قد أنهينا على الشُبهة ولكن سنكمل

-لم يقل الكتاب المقدس إن الخمسة هُم ستة, ولم يخطئ فى العَد, فحينما يقول [سفر اخبار الايام] إن هم ستة فهو يقصد بنو يدوثون وابناءه, ولكن هو فقط ذكر خمسة من هؤلاء الابناء, ولم يذكر السادس, لان حسب الفكر اليهودى لا يُعد اى شخص سنه تحت العشرين عاماً.

-وهذا الأمر قاعدة عامة فى الكتاب المقدس علينا أن نتعرف عليها وهي أن من هو أكبر من عشرين سنة يُعد, وما هو أقل من ذلك لا يُعد, والدليل على ذلك من الكتاب المقدس وهو ما جاء فى

[خروج14:30] [ كُلُّ مَنِ اجْتَازَ إِلَى الْمَعْدُودِينَ مِنِ ابْنِ عِشْرِينَ سَنَةً فَصَاعِدًا يُعْطِي تَقْدِمَةً لِلرَّبّ]

[عدد3:1] [مِنِ ابْنِ عِشْرِينَ سَنَةً فَصَاعِدًا، كُلَّ خَارِجٍ لِلْحَرْبِ فِي إِسْرَائِيلَ. تَحْسُبُهُمْ أَنْتَ وَهَارُونُ حَسَبَ أَجْنَادِهِمْ.]

[اخبار الايام الاول23:27] [وَلَمْ يَأْخُذْ دَاوُدُ عَدَدَهُمْ مِنِ ابْنِ عِشْرِينَ سَنَةً فَمَا دُونَ، لأَنَّ الرَّبَّ قَالَ إِنَّهُ يُكَثِّرُ إِسْرَائِيلَ كَنُجُومِ السَّمَاءِ.]

-إذا أولاد [يدوثون] عددهم ستة أبناء, ولكن الكتاب ذكر أسماء الخمسة البالغيين السن القانونى، وهُم:

1جَدَلْيَا

2وصَرِي

3ويِشْعِيَا

4وَحَشَبْيَا

5وَمَتَّثْيَا

6ستة؟

-والملخص :

* إن الكتاب المقدس قد سرد اسماء خمسة اشخاص ثم قال ستة , ففهم المُشكك إن لفظ [ستة] يُقصد به الأسماء السابقة, وهذا خطأ وقع فيه المُشكك, لإن الكتاب المقدس لم يشأ حصر وجمع اسماء الابناء هُنا.

*حينما قال الكتاب [ستة] فهو لم يقصد عد وجمع الأسماء السابقة, بل يقصد إن هُناك إبن لم يُذكر إسمه.

* لم يذكر إسمه لإنه لم يتعد العشرين عام, وحسب الفكر اليهودى لايتم عد اى شخص دون العشرين عام.

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

الرد على شبهة: أسلط عليكم رعبا وسلا وحمى تفني العينين وتتلف النفس

الرد على شبهة: أسلط عليكم رعبا وسلا وحمى تفني العينين وتتلف النفس

الرد على شبهة: أسلط عليكم رعبا وسلا وحمى تفني العينين وتتلف النفس الرد على شبهة: …