المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

 

(كتب : أيمن عيسى – الأقباط اليوم)

بمناسبة الإحتفال بعيد السيدة العذراء ، وذكرى صعودها ، تداول عدد من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعى ، مقطع فيديو للمنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء ايامها الأخيرة علي الأرض في أفسس بتركيا.

وتنفيذا لوصية السيد المسيح ليوحنا بأن يهتم بأمه القديسة مريم ، رحل يوحنا مع السيدة العذراء الي افسس ، وعاشت “أم النور” في هذا المنزل سنواتها الأخيرة.

يذكر ان البيت تم إكتشافه عام 1881 ، من قبل القس الفرنسى “جوليان ، وهو عبارة عن مبنى حجرى قديم ، شيد علي جبل يطل علي بحر “إيجه” وعلي أنقاض مجمع أفسس القديمة .

وأصبح المنزل أحد اهم الأماكن الأثرية المسيحية في تركيا ، ومقصد سياحى كبير للمسيحيين والمسلمين.

المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

 المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

 المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

المنزل الذى عاشت فيه السيدة العذراء مريم أيامها الأخيرة في أفسس

مقالات ذات صلة