مواضيع عاجلة

كلمات يعقوب الأخيرة

كلمات الأخيرة

كلمات يعقوب الأخيرة
كلمات الأخيرة

ان وصية الاخيرة لأبنائه الواردة في الاصحاح 49 من سفر التكوين ليست مهمة فقط لأنها صدرت من أحد البطاركة العظام فقط، بل لأنها تحتوي على نبوات مستقبلية وتاريخية ليس لليهود فقط، بل للأمم ايضا.

أن اسلوب النبوة قبل وفاة الشخص ليست حدثا غريبا على ، فإسحق باركه قبل ان يموت، فعل مثل ما فعل معه ابيه اسحاق، فبعد ان عاش سبعين سنة في مصر وأدرك ان ايام على الارض على وشك ان تنتهي، جمع اولاده لي، فبحسب القدماء كان الاباء الكبار الذين كانوا على وشك الموت يقدمون النصائح لأبنائهم ليتذكروها طول ايام حياتهم (1)، تصف رسالة العبرانيين كلمات الاباء الاخيرة لأولادهم كالاتي:

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 11: 20

بِالإِيمَانِ إِسْحَاقُ بَارَكَ يَعْقُوبَ وَعِيسُو مِنْ جِهَةِ أُمُورٍ عَتِيدَةٍ، بِالإِيمَانِ يَعْقُوبُ عِنْدَ مَوْتِهِ بَارَكَ كُلَّ وَاحِدٍ مِنِ ابْنَيْ يُوسُفَ، وَسَجَدَ عَلَى رَأْسِ عَصَاهُ.

تنقسم النبوة المذكورة في الاصحاح 49 من سفر التكوين الى ثلاثة اقسام، في المقدمة هناك ابناء ليئة وبعدهم الذين تداخلت زيارتهم، ثم ابناء راحيل (2) فيعقوب لم يتكلم مع ابنائه بحسب ترتيب عمرهم لأنه كان سيكلم الذين اتوا من الزواج المختلط بعد يهوذا الابن الاكبر ليعقوب، ذكره لزبولون قبل يساكر هو الدليل الاخر على ان لم يكلم ابنائه بحسب الترتيب العمري لهم عدى الاسماء الاربعة الاولى والاسمين الاخرين.

راؤبين رغم كونه ابن البكر، الا انه لم ينل بركة ابيه لان دنس فراشه ولذلك ذهبت البركة الى يوسف وتوقفت سلسلة البطاركة في

سفر أخبار الأيام الأول 5: 1

وَبَنُو رَأُوبَيْنَ بِكْرِ إِسْرَائِيلَ. لأَنَّهُ هُوَ الْبِكْرُ، وَلأَجْلِ تَدْنِيسِهِ فِرَاشَ أَبِيهِ، أُعْطِيَتْ بَكُورِيَّتُهُ لِبَنِي يُوسُفَ بْنِ إِسْرَائِيلَ، فَلَمْ يُنْسَبْ بِكْرًا.

بالنسبة لجاد ولاوي، فقد كان دورهم هامشيا من فترة القضاة الى فترة ملك داود، بركة يهوذا تجلت عندما حكم نسله اسرائيل تحت قيادة داود الملك، وفي عهد ملك زبولون نرى انتكاسة الاسرائيليين الى الوثنية، وفي فترة ملك يساكر نرى الاسرائيليين تحت نير العبودية نتيجة لذلك، وفي دان نرى رجوع اسرائيل ولكن بصورة مروعة ويعتقد المفسرين ان النبوة التي قالها يعقوب لدان هي بخصوص خروج الكذاب من نسله في الايام الاخيرة

سفر التكوين 49: 16-17

دَانُ، يَدِينُ شَعْبَهُ كَأَحَدِ أَسْبَاطِ إِسْرَائِيلَ، يَكُونُ دَانُ حَيَّةً عَلَى الطَّرِيقِ، أُفْعُوانًا عَلَى السَّبِيلِ، يَلْسَعُ عَقِبَيِ الْفَرَسِ فَيَسْقُطُ رَاكِبُهُ إِلَى الْوَرَاءِ.

كلمات يعقوب الاخيرة لخصت تاريخ الاسباط الاثني عشر، العنف والخطيئة في شمعون ولاوي وراؤبين، بعدها يهوذا الذي اختاره الرب ليأتي الخلاص عن طريقه، زبولون ويساكر يميلون الى الوثنية ويختلطون بالشعوب الأخرى، دان تتسلط على نسله قوة شيطانية، جاد واشير ونفتالي ويوسف وبنيامين سيكونون ثمرة قوة لخلاص الرب، سيتحد شعب اسرائيل من خلالهم وستكون القوة بين ايديهم (3)

يعقوب في كلماته كأنه يرى امام عينه غزو ارض كنعان ومجيء المسيا وظهور ابن الهلاك (4) وتمتد كلماته الى سفر الرؤيا

سفر رؤيا يوحنا اللاهوتي 5: 5

فَقَالَ لِي وَاحِدٌ مِنَ الشُّيُوخِ: «لاَ تَبْكِ. هُوَذَا قَدْ غَلَبَ الأَسَدُ الَّذِي مِنْ سِبْطِ يَهُوذَا، أَصْلُ دَاوُدَ، لِيَفْتَحَ السِّفْرَ وَيَفُكَّ خُتُومَهُ السَّبْعَةَ».

والتي نرى من خلالها الاسد الخارج من سبط يهوذا

رسالة بولس الرسول إلى العبرانيين 7: 14

فَإِنَّهُ وَاضِحٌ أَنَّ رَبَّنَا قَدْ طَلَعَ مِنْ سِبْطِ يَهُوذَا، الَّذِي لَمْ يَتَكَلَّمْ عَنْهُ مُوسَى شَيْئًا مِنْ جِهَةِ الْكَهَنُوتِ.

وكان يعقوب من خلال كلماته الى يعقوب يرى خروج شيلوه שׁילה الذي تنبأ بقدومه، شيلوه كان أحد اسماء التي فسرها اليهود بانها أحد اسماء المنتظر، فقد جاء في تلمود البابلي ان احدى اسماء المسيا هو شيلوه كما قال الرابي شيلا (5)

………………………………………………………………..

  • Franz Delitzsch، New Commentary on Genesis، II، 366
  • W. Grant, The Numerical Bible، I، 127.
  • N. Darby، Synopsis of the Books of the Bible، I، 64.
  • C. Leupold، Exposition of Genesis، p. 1167.
  • Babylonian Talmud، Sanhedrin 98b

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

ما معنى ان يعقوب صارع الله؟ ترجمة مايكل عاطف

ما معنى ان يعقوب صارع الله؟ – ترجمة: مايكل عاطف

ما معنى ان يعقوب صارع الله؟ ترجمة مايكل عاطف   ما معنى ان يعقوب صارع …