الرئيسية / الردود على الشبهات / هل سرق التلاميذ الجسد لذلك وجد القبر فارغاً؟

هل سرق التلاميذ الجسد لذلك وجد القبر فارغاً؟

هل سرق التلاميذ الجسد لذلك وُجدَ القبر فارغاً؟

11517-img014

ادعي البعض في محاوله لايجاد بديلاً لترك يسوع القبر من وراءه فارغاً ان هذا مجرد سرقة ارتكبها اتباع يسوع .وبالتالي نتسائل هل هذا الادعاء مقنع ..!

تناولنا مسبقاً ادلة القبر الفارغ

ادلة القبر الفارغ وموثوقية القيامة ج 1

في البداية تفاصيل هذا الادعاء والنواه الاولي له وجد في متي 28 : 12 -15 وهذا الادعاء طرح من قبل رؤساء الكهنة والشيوخ .

” 12 فاجتمعوا مع الشيوخ، وتشاوروا، وأعطوا العسكر فضة كثيرة 13 قائلين: «قولوا إن تلاميذه أتوا ليلا وسرقوه ونحن نيام. 14 وإذا سمع ذلك عند الوالي فنحن نستعطفه، ونجعلكم مطمئنين». 15 فأخذوا الفضة وفعلوا كما علموهم، فشاع هذا القول عند اليهود إلى هذا اليوم.”

معظم الباحثون اليوم تخلوا عن الادعاء القائل لسرقة التلاميذ للجسد .لان الادعاء بسرقة التلاميذ الجسد سيكلف التلاميذ عقوبات غاية في الصعوبة .

التساؤل الاول ما الدافع الذي يدفع التلاميذ لسرقة جسد يسوع؟

فالدليل الداخلي في يشير الي جبن وخوف التلاميذ عند اقترانهم بشخصية يسوع ونكرانهم له .فكيف يكون لديهم دافع للسرقة ؟ وما هو هذا الدافع ..لتلاميذ كانوا يخشون الفتك بهم من الرومان وزعماء اليهود .وهربوا خائفين بمجرد القاء القبض علي يسوع . ” متي 26 : 56 “وعلي الرغم من اتباع بطرس ليسوع في ” مرقس 14 : 54 , لوقا 22 : 45 ” لكنه انكر يسوع اشد نكران في ثلاثة مناسبات . كما يذكر لنا ” متي 26 : 69 – 75 ” ,”مرقس 14 : 66- 72 “,لوقا 22 : 54 -62 ” ويذكر لنا انجيل يوحنا رعب وذعر التلاميذ وراء ابواب مغلقة والسبب هو الرعب من فتك اليهود . يوحنا 20 : 19 .

Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pgs. 645, 655

وايضاً لا يوجد ما يدل ان التلاميذ كانوا يتوقعون يسوع القائم .وهذا لعدم ايمانهم .فرؤيتهم ليسوع في الدليل الداخلي والتفاجئ .دليل علي عدم السرقة .فما دافع التلاميذ لادعاء امراً دفعوا حياتهم ثمن له .ولم يعيشوا في طرف او قصر او اجتنوا من وراء كذبهم اموالاً طائله ؟

Gary Habermas, The Apologetics Study Bible, “Can Naturalistic Theories Account for the Resurrection?”, pg. 1621 (2007

التساؤل الثاني هل هناك ما يدل علي براعة التلاميذ في السرقات الخطيره او الاحتيال المتمرس ؟

السجل الكتابي والدليل الداخلي يشير الي ان اخلاق التلاميذ لا تتوافق مع اخلاق لصوص القبور او المحتالين .بل ان الادلة الداخليه تؤكد ان التلاميذ كانوا يعملون بجدية . وانهم رجال شرفاء عاشوا بمبادئ اخلاقية عاليه .

Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pg. 645

التساؤل الثالث هل يستشهد التلاميذ لاجل كذبة ؟

تحمل التلاميذ الاضطهاد الشديد لنشر انجيل قيامة .فعشره تلاميذ ماتوا شهداء .فان سرق التلاميذ جسد يسوع .بالتبيعه سيكون لديهم اعتراف بما فعلوه .فما الدافع الذي سيجعلهم يتحملون الالام لدرجة الموت .من اجل كذبة . فلا شئ اقوي من شهاده التلاميذ يؤكد صدقهم .

Peter Kreeft & Ronald Tacelli, Handbook of Christian Apologetics, pg. 185

علي الرغم ان بعض الناس قد يموتون نتيجة الاعتقاد بشئ صحيح وهو غير صحيح .لكن الناس لا يموتون لانهم يعرفون ان ما قالوه كذبه ..!

Gary Habermas, The Apologetics Study Bible, “Can Naturalistic Theories Account for the Resurrection?”, pg. 1621

فمن الاكيد عند تعرض التلاميذ للاضطهاد كان من المرجح ان يثور احدهم ويقول هذه كذبه نحن من صنعناها . خصوصاً عندما واجهوا اضطهاداً عظيماً وواجهوا الاستشهاد . ” كورنثوس الثانية 11 : 22 – 23 “, “عبرانين 11 : 36 – 40 “

Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pg. 645

ومع ذلك نجد ان عشره من التلايذ ماتوا شهداء لاجل الاسم الحسن .والتلميذ الحادي عشر عاش في المنفي في بطمس .

التساؤل الرابع كيف للنساء وهم علي علاقة وثيقة بالتلاميذ عدم الافصاح عن المؤامره؟

ذهبت النساء الي القبر صباح الاحد .وهؤلاء النساء كان لديهم علاقة وثيقة مع التلاميذ .فكانت مريم المجدليه تابعة ليسوع لفتره طويله وايضاً مريم زوجة كلوبا احد السبعين .

Frank Morison, Who Moved the Stone?, pg. 101

فبفرض سرقة التلاميذ الجسد .بالتاكيد هؤلاء النساء سيكونون علي علم بهذا .لكن الدليل الداخلي يشير الي ايمانهم الصادق بوجود جسد يسوع وانه لم يفارق القبر .فقرار المرأه بالذهاب للقبر ليس بدافع الاشتباه بسرقة جسد يسوع .فما يذكره الدليل الداخلي يؤكد اعتقادهم عن يقين بوجود الجسد داخل القبر في مرقس 3 : 16 . وايضاً حملهم لحنوط الدفن معهم ” مرقس 16 : 1-2 , لوقا 24 : 1 ” وهذا دليل علي اعتقادهم بوجود الجسد بيقين داخل قبر يسوع .

التساؤل الخامس كيف غفل الحرس عند القبر ؟

وهي ان ما ورد في متي 27 : 62 – 65 من طلب رؤساء الكهنة والفريسيون تامين القبر لئلا يسرق التلاميذ الجسد .وتصدق مزاعم يسوع بقوله انه سيقوم .فقال لهم بيلاطس عندكم حراس اذهبوا واضبطوه . وهكذا امر بيلاطس بارسال احد الحراس الروماني لتأمين القبر وقال بعض العلماء ان بيلاطس اعطي الامر لقاده اليهود لارسال الحرس الخاص بالهيكل لتأمين القبر :لكن دعونا نتناول الامرين

1-نظرية الحرس الروماني :والحرس كان حرس روماني .اشار جوش ماكدويل الي استعمال متي مصطلح koustodia الحرس يشير الي الحرس اليوناني .

نقلاً عن الباحث A.T. Robertson فان كلمة koustodia تشير الي وحده حراسة مكونه من جنود متدربين علي اعلي مستوي وهم مجموعة من 4 رجال الي 16 رجل وينامون اربع ساعات فقط . في وقت الراحة الخاص بكل واحداً منهم.

Josh McDowell & Bill Wilson, A Ready Defense, pg. 228

وبالمثل قال وليام لان كريج ان الكلمة الوارده في انجيل متي تستخدم للاشاره الي الجنود الرومان .وليس حرس الهيكل .

Lee Strobel, The Case For Easter, “Interview with William Lane Craig, Ph.D., D.Th.”, pg. 43

فالحرس هم مجموعة من الرجال كما ذكر انجيل متي 28

11 وفيما هما ذاهبتان إذا قوم من الحراس جاءوا إلى المدينة وأخبروا رؤساء الكهنة بكل ما كان.

ويذكر انجيل متي اعطاء رؤساء الكهنة والشيوخ مبلغ مالي لنشر ادعاء سرقة الجسد “متي 28 : 12 -15 ” فاذا كان الحراس هم حراس الهيكل فما الداعي لاعطاء رشوه لهم ؟ وفي انجيل متي 27 يذكر تامين القبر بواسطة رؤساء الكهنة والفريسين 66 فَمَضَوْا وَضَبَطُوا الْقَبْرَ بِالْحُرَّاسِ وَخَتَمُوا الْحَجَرَ.

الختم كان ختم الحاكم الروماني . وشرح A.T. Robertson وVegitius “المؤرخ العسكري “ان الختم يوضع بحضور الحرس الروماني “

Josh McDowell & Bill Wilson, A Ready Defense, pg. 230

2-نظرية حرس الهيكل : كيف يبلغ الحرس الروماني السلطات اليهودية .لابد انهم حرس المعبد لانه لو كان الحرس الروماني لكان قد ابلغ بيلاطس .وليس السلطات اليهودية .

Lee Strobel, The Case For Easter, “Interview with William Lane Craig, Ph.D., D.Th.”, pgs. 42-43

حتي لو متي اشار الي حراس الهيكل بدلاً من الحرس الروماني . فحراس الهيكل هم مجموعة تتكون من عشره لاويين ومدربين بشكل جيد .ولا يسمح لحراس الهيكل الجلوس او الانشغال بأي شئ اثناء تاديتهم لواجباتهم واي حارس وجد في وضع النوم يعاقب بالضرب ويحرق مع ثيابة .

Josh McDowell & Bill Wilson, A Ready Defense, pg. 227

فان كان الحرس هو حرس روماني او حرس الهيكل .فكيف يمكن للتلاميذ سرقة الجسد من يستطيع ان يعطينا تفسيراً معقولاً ؟كيف حرك التلاميذ حجر يزن من 1 الي 2 طن وكسروا الختم واخذوا الجسد كل هذا بدون تنبه للحراس ..!

وفقاً لهذا فالادعاء المفتعل الذي دفع الفريسين ورؤساء الكهنة لتعميمة هو محض افتراء .والسؤال الاخر اذا كان الحرس نائمين كيف يمكنهم تحديد من سرق جسد يسوع من الاساس .

التساؤل السادس اذا سرق التلاميذ الجسد فكيف يتركون الملابس والمنديل خلف سرقتهم .

في انجيل يوحنا 20 : 3 – 7

عندما وصل يوحنا الي القبر . وتطلع اليه جاء بطرس ودخل الي القبر ووجد الاكفان موجوده هناك 3 فخرج بطرس والتلميذ الآخر وأتيا إلى القبر. 4 وكان الاثنان يركضان معا. فسبق التلميذ الآخر بطرس وجاء أولا إلى القبر، 5 وانحنى فنظر الأكفان موضوعة، ولكنه لم يدخل. 6 ثم جاء سمعان بطرس يتبعه، ودخل القبر ونظر الأكفان موضوعة، 7 والمنديل الذي كان على رأسه ليس موضوعا مع الأكفان، بل ملفوفا في موضع وحده.

نقطة اخري اذا سرق التلاميذ الجسد فلابد ان المؤامره ستنكشف .

لا يوجد في اي سجل تاريخي ان التلاميذ سرقوا الجسد من القبر .وحتي لو كانوا فعلو هذا لامر بنجاح دون لفت انتباه لابد ان المؤامره ستنكشف عاجلاً ام آجلاً عند تعرضهم لاضطهادات او تعذيب

Frank Morison, Who Moved the Stone?, pg. 89 (1958); Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pg. 645

في كتابه محبة Chuck Colson المستشار الخاص للرئيس السابق Nixon يذكر مقارنة بين التلاميذ والمؤامره التي تمت في فضيحة ووترغيت .فتلاميذ يسوع علي الرغم من التعذيب والاضطهاد حتي الموت لم يعترف احدهم بالسرقة .او بوجود مؤامره .علي العكس المتورطين في فضيحة ووترغيت الذين كانو في اعلي مناصب السلطة تخلوا عن الرئيس نيكسون للحفاظ علي حياتهم وعدم ذهابهم للسجن او الحصول علي حكم مخفف فكان لابد لاحد التلاميذ الاعتراف لانقاذ نفسه هذه هي الطبيعة البشرية .فاذا سرق التلاميذ الجسد كان يجد علي الاقل قول احدهم المؤامره وسرقة الجسد لكن لا نجد هذا اطلاقاً

Charles Colson, Loving God, pgs. 68-69

التساؤل السابع اذا سرق التلاميذ الجسد كيف لبولس ويعقوب ان يتحولوا للمسيحية؟

يععقوب عرف باسم يعقوب البار . “مرقس 3 : 21 , يوحنا 7 : 1 – 10 ” وبولس هو فريسي كان يطارد المسيحين ويضطهدهم .وبالتاكيد سمع كلاً منهما الي ادعاء اليهود بسرقة التلاميذ الجسد وان الحراس كانوا نائمين . متي 28 : 11 – 15 فوفقاً لكتابات يوسيتنوس الشهيد ان القيادات اليهوديه ارسلت ممثلين لهم في جميع انحاء البحر الابيض المتوسط للقول بان التلاميذ سرقو الجسد .

Josh McDowell & Bill Wilson, A Ready Defense, pg. 232

فان كان هناك دليلاً مقنعاً فكيف لبولس ويعقوب ان يعتقدوا بقيامة يسوع من بين الاموات .وان كان بولس ويعقوب تحولوا للمسيحية ووجدوا دليلاً قوياً فكان يجب ان يتخلوا عن ايمانهم المسيحي فلماذا لا نجد هذا .فهم خدموا الكنيسة بنشاط وماتوا شهداء

Gary Habermas, The Apologetics Study Bible, “Can Naturalistic Theories Account for the Resurrection?”, pg. 1621

Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pg. 645

التساؤل الثامن استشهاد بطرس وعدم وجود دليل ادانه كيف نفسره ؟

بطرس انكر تتبع خرافات صنعت بذكاء في رسالة بطرس الثانية 1 : 16

Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pg. 645

وعلي الرغم من الاضطهاد والضرب والاعتقال حتي الاستشهاد بطرس وغيره من التلاميذ لا يوجد دليل ادانه لهم في سرقة جسد يسوع .

التساؤل التاسع ردود افعال التلاميذ عند اكتشافهم القبر فارغاً هل تتفق مع ادعاء سرقة الجسد ؟

كان ردود افعال التلاميذ الخوف والارتباك نجد هذا في انجيل يوحنا 20 وذكر الابواب المغلقة رعباً وخوفاً من اليهود

Norman Geisler, Baker Encyclopedia of Christian Apologetics, pg. 656

فهل هذه ردود افعال تتوافق مع سراق مقابر ..!

التساؤل العاشر ما الظهورات بعد ؟

بعد ظهر يسوع لاكثر من 500 شخص وظهوراته خلال الاربعين يوماً وظهوره لشاول “بولس ” ويعقوب ” ولتوما وكثير من شهود العيان

1

7

الخلاصة

وفقاً لمبدأ Occam’s razor الذي ينص ان بسيط افضل من معقده كثيره. وعدم الاحتياج باسباب خارجة عن الضرورة فعلينا ان نقدم تفسيراً كافياً وتفسيراً حقيقياً .

فلا يمكن للتلاميذ سرقة الجسد للاسباب التي اوردناها سابقاً

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

مذيع مسلم: الله مات - هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟

مذيع مسلم: الله مات – هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟

مذيع مسلم: الله مات – هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟ مذيع مسلم: الله مات – …