مواضيع عاجلة

الفتاة الإيزيدية الناجية من أيدي داعش : ذبحو امى واخوتى ومعهم 700 شخص في ساعتين

فيديو الحوار الكامل للأيزيدية الناجية من أيدي : ذبحو امى واخوتى ومعهم 700 شخص في ساعتين ..جيراننا المسلمين قتلونا وانضموا للتنظيم وقالوا أننا نطبق قوانين الإسلام.. الصلاة أولاً ثم الاغتصاب والذبح


فيديو الحوار الكامل للأيزيدية الناجية من أيدي داعش : ذبحو امى واخوتى ومعهم 700 شخص في ساعتين ..جيراننا المسلمين قتلونا وانضموا للتنظيم وقالوا أننا نطبق قوانين الإسلام.. الصلاة أولاً ثم الاغتصاب والذبح
■ الطائفة الأيزيدية لاقت كل أنواع العذاب والإجرام على أيدي باسم الدين الإسلامي.
■ جيراننا المسلمين قتلونا وأنضموا لداعش.
■ كان يتم بيع أو إيجار الفتيات لعناصر التنظيم.
■ قادة التنظيم قالوا لنا “أننا نطبق قوانين الدين الإسلامي”.
■ نادية للمصريين: أشكروا ربكم على نعمة الدولة.
■ الرئيس يخبر نادية: كل الأيزيديات بناتي والشر دائمًا نهايته الخسارة.
■ رسالة للمسلمين: دافعوا عن دينكم وأوقفوا تنظيم .. لو الإسلام محاربش فلن تنتهي.
■ لم نرى إلى الآن فتوى واحدة من شيخ مسلم واحد تكفر أو تقول أن سبي واغتصاب النساء حرام، أو أن أصحاب الديانات الأخرى ليسوا كفار.
■ لماذا لم تعلن أي دولة عربية حتى الآن أن لا يمثل الدين الإسلامي.
■ تم اغتصاب الصغيرات من سن 8 سنوات، و6 رجال يغتصبون امرأة واحدة في نفس الوقت.
■ كان يصلي أولاً ثم يغتصب الفتاة التي اختارها، يصلي أولاً ثم يذبح البشر.
توجهت الفتاة الأيزيدية نادية مراد طه، الناجية من أسر ، بالشكر إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، لافتة إلى أنها طلبت مقابلة الرئيس السيسي وتمت في أقل من إسبوع.

نادية: جيراننا المسلمين انضموا لداعش وقاتلونا

وأضافت الفتاة الإيزيدية في حوارها مع الإعلامي عمرو أديب، أن الطائفة الأيزيدية لاقت كل أنواع العذاب والإجرام على أيدي داعش باسم الدين الإسلامي، وأن جيرانهم المسلمين الذين كانت تجمعهم روابط محبة مع الأيزيدين أنضموا لداعش وهاجموهم بمدينة سنجار وقتلوا أكثر من ألف شخص قبل وصول داعش إلى سنجار.

قائد بداعش أخبرني: “نحن ننفذ قوانين الدين الإسلامي”

وشددت بقولها، أن داعش شوهوا الدين الإسلامي في عيوننا، إذ كانوا يغتصبوننا بعد قتل الرجال، مشيرة إلى أنها قامت بسؤال أحدهم وهي واقعة تحت الأسر لماذا تفعلون هذا بنا؟ فأجابها القائد “أننا نطبق قوانين الدين الإسلامي”.

وتساءلت الفتاة الإيزيدية: هل داعش تمثل الدين الإسلامي؟ خاصة بعد المذابح التي يتعرض لها أصحاب الطائفة الأيزيدية على أيدي داعش منذ أكثر من سنة دون أية إدانة من قبل أي دولة عربية أو إعلان أن داعش لا تمثل الدين الإسلامي.

داعش يغتصب الصغيرات من عمر 8 سنوات و6 داعشيون يغتصبون امرأة واحدة بنفس الوقت

وأضافت أنه تم قتل جميع أفراد أسرتها، وأن عناصر التنظيم الإرهابي كانوا يقتلون جميع الرجال ويأخذون النساء سبايا حتى لو أعلنّ كذبًا أنهن سيدخلن للإسلام، وأنها ظلت بالأسر 3 أشهر، وكيف كان يتم اغتصابهن بالتناوب على أيدي عناصر التنظيم، كما كان يتم بيع وإيجار الفتيات.

ولفت السيد مراد، أن التنظيم كان يغتصب حتى الصغيرات من عمر 8 و9 سنوات، ويقوم رجلان أو أكثر –يصل إلى 6- باغتصاب امرأة واحدة في نفس الوقت، وقامت آلاف الأيزيديات بالانتحار هربًا من جحيم داعش.

الصلاة أولاً ثم الاغتصاب

وتابعت نادية بقولها، كان “المجاهد” يصلي أولاً ثم يغتصب، أو يصلي أولاً ثم يذبح البشر، وتروي كيف كان عناصر التنظيم يلامسون أجساد الفتيات في تعدي صارخ، كي يتبين إذا ما يريدها للاغتصاب أم لا.

نادية تروي كيف تم ذبح أمها وإخواتها برفقة 700 ضحية في ساعتين

وروت الفتاة الإيزيدية والدموع حبيسة عيونها، كانوا يأخذون السيدات ما فوق الأربعين للذبح، وكانت أمي ضمن مجموعة من 80 أيزيدية قتلهن داعش.
لافتة إلى ذبح إخواتها أيضًا بينما نجاة واحد فقط، في مجزرة لـ 700 أيزيدي في ساعتين.

وتابعت أنها حين وقعت بالأسر حاولت أن تستجدي عطف أحدهم ليطلقها، فأخبرها أنها على دين الكفر وحين تدخل الإسلام وتموت ستتحول إلى حورية بالجنة ليتمتع بها المجاهدين.

نحتاج وقفة إسلامية ضد داعش فلم نرى فتوى واحدة تكفرهم أو تحرم قتل أصحاب الديانات الأخرى

وشددت بقولها، نحن نحتاج وقفة إسلامية ضد داعش، لتجريم أفعالها وجرائمها بحق الإنسانية، مستنكرة: لم نرى إلى الآن فتوى واحدة من شيخ مسلم واحد تكفر داعش أو تقول أن سبي واغتصاب النساء حرام، أو أن أصحاب الديانات الأخرى ليسوا كفار.

رسالة للمسلمين: دافعوا عن دينكم وأوقفوا تنظيم داعش.. لو الإسلام محاربش داعش فلن تنتهي

ووجهت الفتاة الأيزيدية نادية مراد، رسالة لجميع شباب المسلمين، قائلة “افرحوا أن عائلاتكم معكم، إحنا حتى الآن لا نعرف نهاية فتياتنا وما حدث لهن ولا نعرف أى شىء عنهن، ودافعوا عن دينكم، وأقفوا تنظيم داعش”.وشددت بقولها، لو الإسلام محاربش داعش فلن تنتهي.

الفتاة الإيزيدية للمصريين: أشكروا ربكم على نعمة الدولة

وأستطردت رسالتها: “اشكروا ربكم على نعمة الدولة وعليكم مساعدة باقى الدول التى بحاجة لكم، وأجدد شكرى للرئيس عبد الفتاح السيسى”.

الرئيس يخبر نادية: كل الأيزيديات بناتي والشر دائمًا نهايته الخسارة

كما قالت نادية أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أخبرها أن ، مؤكدًا: سأحميكي وكل الأيزيديات مثل بناتي، وسيأتي يومًا ما وتنتهي داعش وتحرر الأراضي والبنات المُختطفة. وأكد لها: أن الشر دائمًا نهايته الخسارة.

حرق الناس أحياء واكتشاف أكثر من 16 مقبرة جماعية للأيزيدين

من جانبه قال السيد مراد، أن تنظيم داعش قام بقتل نحو نصف مليون أيزيدي، وأن كل شعوب المنطقة تحتاج إلى ضمانات من قبل العالم الإسلامي بأن وأفكارها دخيلة على الدين الإسلامي، لافتًا إلى حرق الناس والمسنين بالمعابد، واستخدام طرق بشعة جدًا لقتل الناس.
عمرو أديب يهدى الفتاة الأيزيدية باقة ورد

شاهد فيديو الحلقة كاملة

من جانبه، أهدى الإعلامى عمرو أديب باقة من الورود للفتاة الأيزيدية نادية مراد، خلال برنامجه “القاهرة اليوم” المذاع على فضائية “اليوم”، معلنًا تضامنه معها ومع قضية الأيزيدية، التى تعانى من اغتصاب الفتيات من قبل تنظيم داعش الإرهابى.

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

أحمد الصراف: نعم نحن داعش!

أحمد الصراف: نعم نحن داعش! أحمد الصراف: نعم نحن داعش! لم أتوقف يوما عن التحذير …