شهادة التاريخ والآثار

نقش اليخامينوس – عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى

نقش اليخامينوس – عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى

نقش اليخامينوس - عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى
نقش اليخامينوس – عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى

يظهر هذا الرسم الذي تم اكتشافه في روما سنة 1857 الازدراء الروماني الوثني للمعتقدات المسيحية، ويبين هذا النقش بان عبادة المسيحيين كانت تقدم لرجل مصلوب، ويعتقد جميع الدارسين والخبراء يان تاريخ النقش يعود الى ما قبل حكم الملك قسطنطين، اي ما بين نهاية القرن الاول واواسط القرن الثالث، النقش حاليًا موجود في متحف في روما وهو عبارة عن سخرية بعض الجنود من جندي روماني مسيحي اسمه اليخامينوس يعبد شخص مصلوب برأس حمار والتي يوجد بجانيه حرف Y اليوناني، ويظهر الجندي بيد مرفوعة ما يعني انه يقدم العبادة للمصلوب.

ΑΛΕ  هذا

ΞΑΜΕΝΟΣ اليخامينوس

ΣΕΒΕΤΕ يعبد

 ΘΕΟΝ الهه

 

والفعل اليوناني هنا هو سيبيتي ΣΕΒΕΤΕ يدل على الشخص الثاني، والا ستصبح الترجمة، اليخامينوس يعبد الله، لذلك الترجمة الصحيحة للنقش تكون اليخامينوس يعبد إلهه، اتهم الرومان المسيحيين بعبادة شخص له رأس حمار، وهذا ما قاله العلامة ترتليان في دفاعه عندما قال بان الوثنيين يسخرون من المسيحيين واليهود ويدعون بان إلههم ولد من حمار وله اذان الحمار.

هذا النقش له اهمية تاريخية كبيرة، لأنه يثبت بأن المسيحيين الاوائل كانوا يقدمون العبادة للمسيح، وهذا ما يتوافق مع ما قاله العهد الجديد وبعض المؤرخين الوثنيين.

 

عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى، نقش أليخامينوس
عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى، نقش أليخامينوس
عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى، نقش أليخامينوس
عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى، نقش أليخامينوس

image006

 

نقش اليخامينوس – عبادة المسيح كإله في المجتمعات المسيحية الاولى

هل الله يتغير؟ وهل يعبد المسيحيون الجسد؟ – المذيع المسلم يذيعها مدوية: أنا لا أعرف شيء

تقييم المستخدمون: 5 ( 2 أصوات)

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم مانع الإعلانات - برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة AdBlock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock