الرئيسية / شبهات إسلامية / رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور الله او تجسده

رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور الله او تجسده

رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور او تجسده

رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور او تجسده

من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور او تجسده

رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور الله او تجسده
رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور او تجسده

صفحة: المسيح في التراث اليهودي

رد يهودي على: من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور او تجسده

من كان يحكم السموات والأرض وقت ظهور او تجسده

 

هذا السؤال القديم جدا ، إن كان هو الله متجسدا فمن كان يحكم السموات والأرض آنذاك !؟

هذا السؤال إنما يعكس إضمحلال الفكر وفقره ، كتب الكثيرين ردا على هذا تفصيليا ولكن أرتأينا ان نعرض لكم ليس مسيحي وانما يهودي يتناول ردا على سؤال شبيه . ان كان مجد الله يملأ السموات والأرض فكيف كان يظهر الله من بين الكاروبيم لتابوت العهد ، هل هذا يعني ان الله ترك كل السموات والأرض في تلك اللحظة فقط ليظهر على التابوت !؟

 

مدراش تنخوما للخروج (37)
[תנחומא, שמות, פרק לז
قال الرابي يهوشع الذي من سخنين باسم الرابي ليفي: مثل الكهف الذي على شاطئ البحر ،هاج البحر، فمُلأ الكهف (بالماء) والبحر لم ينقص منه شيئا . كذلك القدوس المبارك هو ، يتبارك ذكره ، فبالرغم من المكتوب “وملأ بهاء الرب المسكن” (خر 40: 34) ، بالرغم من هذا ، “مجده فوق الأرض والسماوات” (مز 148: 13) ولم يُقال: أوجد (1) القدوس المبارك هو شكينته (2) في وسط المسكن ولكن (قيل) في وسط التابوت الذي عمله بصلئيل (3) أوجد شكينته ، لإنه قيل “هوذا تابوت عهد سيد كل الأرض” (يشوع 3: 11) ، أي أن القدوس المبارك هو موجود في وسطه.]

 

(1) اللفظ العبري في النص جاء (צמצם) وحرفيا يعني (قلص) ، والمقصود أن مجد الله والذي يملأ السموات والأرض أيضا وُجِد في داخل مكان صغير وضيق.
(2) الشكينة هي الحضور الإلهي
(3) الإسم في العبري هو (בצלאל-بِتسلئيل) ويعني “في ظل الله”.

 

 

إقرأ أيضاً: