الرئيسية / يهوديات / سلسلة التعريف بتقسيمات التراث اليهودي (5) | المشناه משנה، بريتا ברייתא، توسفيتا תוספתא

سلسلة التعريف بتقسيمات التراث اليهودي (5) | المشناه משנה، بريتا ברייתא، توسفيتا תוספתא

سلسلة التعريف بتقسيمات التراث اليهودي (5) | المشناه משנה، بريتا ברייתא،توسفيتا תוספתא

سلسلة التعريف بتقسيمات التراث اليهودي (5) | المشناه משנה، بريتا ברייתא، توسفيتا תוספתא
سلسلة التعريف بتقسيمات التراث اليهودي (5) | المشناه משנה، بريتا ברייתא، توسفيتا תוספתא

سلسلة التعريف بتقسيمات التراث اليهودي (5) | المشناه משנה، بريتا ברייתא، توسفيتا תוספתא

منقول من صفحة: في التراث اليهودي

 

المشناه (משנה):

كلمة عبرية مشتقة من الفعل العبري ” شناّه” ومعناها بالعربية (يُثنٌّي أو يكرر) ولكن تحت تأثير الفعل الآرامي ( تنّا ) أصبح معناها (يدرس)، ثم أصبحت الكلمة تشير بشكل محدد إلى أول ما ألف في التوراه الشفهية، وتتضمن الشرائع ومجموعة واسعة من الشروح والتفاسير تتناول أسفار العهد القديم التي قالها التنائيم. وهناك آراء مختلفة حول بداية صياغة المشنا، لكن تم الاتفاق على أن تحريرها وصياغتها النهائية تمت في نهاية فترة التنائيم، في بداية القرن الثالث، بواسطة الرابي يهودا الناسي. تقسم المشناه الى 6 سدريم (جمع؛ سيدر)، وكل سيدر الى مسخّتوت (جمع؛ مسيخّت)، وكل مسيخّت الى برَكيّم (جمع؛ بيرك) وكل بيرك الى مشنيوت (جمع؛ مشناه).

 

بريتا / توسفيتا (ברייתא / תוספתא):

بريتا – كلمة آرامية ومعناها؛ خارجي، ويقصد بها المشنيوت الخارجية، والهلاخوت التي قالها التنائيم ولم يدخلها  الرابي يهوذا الناسي لترتيب المشناه. البريتوت (جمع؛ بريتا) التي نسقها وحررها الرابي حايا والرابي اوشعيا سُميت توسفيتا.

توسفيتا – كلمة آرامية ومعناها بالعبري، إضافة (توسيفت). هذه الإضافات كانت تدعى أيضًا بريتا ولكن دعيت التوسفيتا بهذا الاسم (إضافة) لانها تحوي إضافات، من ملاحظات وملحقات للمشناه، وبما ان التوسفيتا تضيف على المشناه وتوسعها لهذا الماده الموجوده في التوسفيتا أكبر من الموجود بالمشناه.

 

في التعريف القادم سنتابع التعرف على أقسام التوراه الشفهيه؛ المدراش وغيره..

صفحة: في التراث اليهودي

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

مذيع مسلم: الله مات - هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟

مذيع مسلم: الله مات – هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟

مذيع مسلم: الله مات – هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟ مذيع مسلم: الله مات – …