أمثال الرب يسوع المسيح و دليل الوهيته

أمثال و دليل الوهيته

أمثال و دليل الوهيته 

أمثال الرب يسوع المسيح و دليل الوهيته
أمثال و دليل الوهيته

 

أمثال و دليل الوهيته

 

يظهر لاهوت الابن من خلال سرده لامثاله المدونة كتابياً. يذكر لنا كتاب “The Apologetics of Jesus” للدكتور نورمان جليسر (Norman L. Geisler) وباتريك زكرن (Patrick Zukeran). وهم يكتبون عن اطروحة الدكتوراه التي قدمها دكتور Philip Payne في جامعة كامبريدج حول هذا الموضوع فقال الدكتور فليب:

“في ظاهر الاثنان والخمسين مثلاً التي تم سردها .هناك عشرين مثلاً يضعون بنفس الصور النموزجية التي كان يتصف بها عادتاً في .فنجد ان يصور نفسه بشكل منتظم بهذه الصور كانت ملائمة بشكل كبير لوصف ”[1]

وبناءاً علي اطروحة دكتور فليب علّق كُلاً من جليسر وباترك قائلين: “

“بناءاً علي تصور لنفسه في اشارات تبين من هو.. مثل لاهوت الابن . واخبار هذه الحقيقة لمستمعيه. في امثال ايضاً كشف لكونه هو .ودافع عن هذا الامر .وكانت خدمته صادقة.فالدخول الي الملكوت وامتلاك الحياة الابدية يعتمد علي كيفية استجابة الشخص لكلمات .وسلطان في الدينونة ومنحه للحياة الابدية .هو نفسه سلطان نفسه..”[2]

ويمكننا تلخيص الامر علي النحو الآتي لشرح منطق يسوع في التكلم عن ذاته.

في تكلم الرب عن نفسه، وبامكاننا اعتبار (س) المسيح قال انا (س) لذلك قال “انا ” نفسه [3]

المراجع

  1. Norman L. Geisler and Patrick Zukeran, The Apologetics of Jesus, p. 80 .1. 2. Ibid., p. 80. 3. Ibid., p. 80.
  2. Ibid., p. 80.
  3. Ibid., p. 80.
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة لمنع الإعلانات - برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة AdBlock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock