الرئيسية / الردود على الشبهات / 7 اسباب لموت يسوع على الصليب – دحض نظرية الاغماء

7 اسباب لموت يسوع على الصليب – دحض نظرية الاغماء

7 اسباب لموت يسوع على الصليب – دحض نظرية الاغماء

7 اسباب لموت يسوع على الصليب - دحض نظرية الاغماء
7 اسباب لموت يسوع على الصليب – دحض نظرية الاغماء

7 اسباب لموت يسوع على الصليب – دحض نظرية الاغماء

هناك من يقول ان يسوع لم يمت. وقد وضعت عدة نظريات للتدليل على هذا. من ضمنها ما يسمي بالاغماء. والتي تقول ان يسوع يبدوا انه كان ميت لكنه لم يكن ميت. فقد استيقظ يسوع وفك رباطه . لكن نجد ان هذه النظرية “الإغماء” لا تصمد أمام الحقائق المتعلقة .

 

هناك سبعة اسباب لدحض نظرية الاغماء والتاكيد على موت يسوع على الصليب:-

 

1- الجلد Scourging:

قبل الصليب، أمر بيلاطس البنطي ان يتم جلد يسوع. وقد حدث الجلد من خلال سوط روماني  هذا السوط يتكون من مقبض حوالي 8 بوصات الي 12 بوصة معلق بها احزمة جلدية بطول 24 بوصة طويلة معلق على نهاية كل حزام. كرات (التي بدت شيئا مثل الحدائد)، وقطع حادة من المعدن، شظايا العظام، الزجاج المكسور،

 أو الصخور الحادة. وكانت هذه النهايات تخترق جسد يسوع ، وتدخل بعمق في الانسجة ثم تسحب خارجاً بعيداً عن الجسد ويضرب مره اخري فلك ان تتخيل مدي تاثر جسد يسوع بهذا .

وقد وصف يوسابيوس في القرن الرابع وصف الجلد :قائلاً جُلد الشخص يتهرأ جسمه، وتظهر أحيانًا شرايينه وبعض طبقات جسمه الداخلية .

    Those standing around were struck with amazement, at seeing them lacerated with scourges, to their very blood and arteries, so that no flesh concealed in the very inmost parts of the body, and the bowels themselves were exposed to view.

 

2- فقدان Blood Loss

كان التعذيب الوحشي يفقد قدره الشخص على البقاء على قدي الحياة .بسبب فقدان الضحية .فيصاب بما يسمي صدمة نقص حجم .وهذا يجعل دقات القلب تنبض بسرعة لمحاولة تعويض المفقود من .وضغط ينخفض مما يجعل الضحية في ضعف وانهيار.وتتوقف الكليتين للحفاظ علي اكبر قدر من حجم الممكن .لان الجسم يحتاج الي سوائل بشكل كبير.

3- المسمار الروماني في القرن الاول Roman nail

بعد الضرب والجلد علق يسوع على الصليب .ووضع يديه بشكل افقي على الصليب .وتم مسمرتهم بمسامير حوالي 5 الي 9 بوصة طويله في كلاً من المعصمين .وهذا يخلق الم غير عادي .ووضع مسمار في القدم .ووضع القدم بوضع غير مريح .وعندما يتالم الضحية فان كتفيه واحيانا المرفقين .يصبحون عديمي الفائده في التخفيف عن الضغط الموضوع على صدره.

4- الضغط على الصدر Pressure on the Chest

بعد ان تم تسمير المعصمين يبقي الضغط كله على الصدر .فمن الصعب التنفس بشكل سليم ف عضلات الصدر تعاني كما هائلاَ من الاعياء مما يؤدي إلى تخدرها وبالتالي صعوبة عملية التنفس وإن الطريقة الوحيدة لإنهاء هذا العذاب هو أن يضع الشخص المعلق قدمه ليرفع نفسه قليلاَ لكي يرخي من الجهد الموضوع على الصدر حتى يستطيع أن يأخذ نفساَ من جديد ..

5- الصليب نفسه

صنع الصليب من الخشب الخام مما يجعل اي انزلاق لظهر الضحية الذي تعرض للجلد مؤلم جداً للجسد .فكانت قوه جسد الضحية تقل ببطئ والتنفي يقل وتزداد الحموضة في .

6- الحموضة في Acidity in the Blood

عدم ا نتظام ضربات القلب الذي يسببه صدمه نقص حجم يجعل السوائل تتراكم في الاغشية المحيطة بالقلب والرئتين .فيؤدي الي وفاة الشخص نتيجة اختناق او فشل في وظائف القلب .ويمكن للموت ان يستغرق ايام لكن الجلد اتي لتسريع هذه العملية .وعند محاوله كسر ارجل المصلوبين مع المسيح وجده العسكر انه مات .

مما جعلهم يستخدمون الرمح لضرب جنب يسوع .

7- الرمح The Spear

اذا لم يكن يسوع قد مات فعلاً كيف سيخرج دم وماء ؟لم يكن هناك شك اطلاقاً في ذهن الطاعن المتمرس لهذا الامر ان يسوع قد مات بالفعل

المرجع

Adapted from the Holman QuickSource Guide to Christian Apologetics.

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

عندما يحتكم الباحث إلى الشيطان – الجزء الأول – ترتيب التجربة على الجبل ردًا على أبي عمر الباحث

عندما يحتكم الباحث إلى الشيطان – الجزء الأول – ترتيب التجربة على الجبل ردًا على أبي عمر الباحث

عندما يحتكم الباحث إلى الشيطان – الجزء الأول – ترتيب التجربة على الجبل ردًا على …