قبل ان يكون ابراهيم انا كائن – الدكتور مايكل كروجر

قبل ان يكون ابراهيم انا كائن – الدكتور مايكل كروجر

قبل ان يكون ابراهيم انا كائن - الدكتور مايكل كروجر
قبل ان يكون ابراهيم انا كائن – الدكتور مايكل كروجر

قبل ان يكون ابراهيم انا كائن – الدكتور مايكل كروجر

 

أحد أكثر المشاهد المذهلة في انجيل يوحنا ما تم في الاصحاح الثامن من مناقشة القادة اليهود ليسوع. وأعلن لهم الاتي

58 قال لهم : «الحق الحق أقول لكم: قبل أن يكون إبراهيم أنا كائن».

ليس هناك اي شك ان هذه الآية هي اشارة للاهوت وذلك بسبب اقترانها بالآية التي تليها.

59 فرفعوا حجارة ليرجموه. أما فاختفى وخرج من الهيكل مجتازا في وسطهم ومضى هكذا.

فاليهود فهموا ادعاء كونه . لكن لماذا اعتقدوا بهذا؟ يفترض ان استخدم ما جاء في خروج 3: 14. اكون الذي اكون

لكن بعيداً عن التحليل اليوناني هناك احتمال آخر لكلمة انا في استخدام هو ما جاء في سفر اشعياء خصوصا من الاصحاح 40 الي 55.

فهذه الفصول تحتوي على استخدامات مماثلة لكلمة انا للتعبير عن الهوية الالهية لله الواحد الحقيقي. بعض الامثلة

اشعياء 41

4 من فعل وصنع داعيا الأجيال من البدء؟ أنا الرب الأول، ومع الآخرين أنا هو».

اشعياء 43

10 أنتم شهودي، يقول الرب، وعبدي الذي اخترته، لكي تعرفوا وتؤمنوا بي وتفهموا أني أنا هو. قبلي لم يصور إله وبعدي لا يكون.

اشعياء 48

  12 «اسمع لي يا يعقوب، وإسرائيل الذي دعوته: أنا هو. أنا الأول وأنا الآخر،

هذه الحالات في لغة اشعياء نجد استخدام كلمة انا للتأكيد على مركزية باعتباره الاله الحقيقي. فكلمة انا تعني انا الرب انا واحد في هذه الحالات.

وعلينا ان ننظر نظرة ثاقبة لاستخدام يوحنا لتعبير انا ايجو ايمي لماذا عندما سمع الجنود ايجو ايمي سقطوا على وجههم.

في الدليل السياقي يسوع كان يتكلم مثل ما كان يتكلم في اشعياء. من ناحية اخري اجاب انا هو الشخص الذي تبحث عنه ولكن يقول انا هو الوحيد.

في النهاية استخدم يوحنا كلمة انا كاستخدام اشعياء في اعلان الله عن نفسه. فيسوع لا يصور نفسه كاله اخر بل هو ويهوه واحد.

المرجع

Why Does Jesus Use the Phrase “I Am”? Michael J. Kruger

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة لمنع الإعلانات - برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة AdBlock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock