كيف يكون موسى هو كاتب التوراة ولا يذكر أمورًا هامة في حياته مثل اسم ابنه فرعون التي تبنته، وموت زوجته صفورة، وزواجه من المرأة الكوشية؟

35- قالوا كيف يكون موسى هو كاتب التوراة ولا يذكر أمورًا هامة في حياته مثل اسم ابنه فرعون التي تبنته، وموت زوجته صفورة، وزواجه من المرأة الكوشية؟

7- الكاتب لم يذكر اسم ابنة فرعون، وموت زوجته، وزواجه من الكوشية:

ج: كتب موسى بأمر صريح وواضح ومتكرر من الله كما رأينا من قبل، كما أنه كتب بإرشاد ووحي من روح الله القدوس الذي يوجه الكاتب ويعصمه من الخطأ، فإن كان لحكمه معينة لم يشأ الروح القدس أن يذكر مثل هذه الأمور وغيرها مما تخص حياة موسى، فليس معنى هذا أن موسى لم يكتب التوراة، لأن التوراة ليست هي مذكرات شخصية لموسى. كما إن ابنة فرعون، وفرعون الذي تربى موسى في قصره، وفرعون الذي خرج بنو إسرائيل في عصره، جميعهم كانوا معروفين جيدًا لمعاصري موسى، أما موسى فاهتم بذكر أعمال الله مع شعبه، والحقيقة لو أن كاتب التوراة كان متأخرًا عن موسى لذكر هذه الأسماء ليعرفها معاصروه، وأيضًا نقول أن موسى ذكر زواجه من المرأة الكوشية (عد 12) وذلك لأن في هذا الزواج رمزًا لزواج السيد المسيح من كنيسة الأمم. ولكنه لم يرد الاسترسال في هذا الأمر لأن الزواج الثاني غير مستحب.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

مقالات ذات صلة