الرد على شبهة توريث المرأة بالمسيحية – إذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي.

إذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي

الرد على شبهة توريث المرأة بالمسيحية – إذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي.

الرد على شبهة توريث المرأة بالمسيحية - إذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي.
الرد على شبهة توريث المرأة بالمسيحية – إذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي.

تقول الشبهة المرأة مجرد ميراث كأي متاع في البيت كما في التثنية 25 عدد5

تثنية25 عدد5: إذا سكن أخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي. أخو زوجها يدخل عليها ويتخذها لنفسه زوجة ويقوم لها بواجب أخي الزوج. (SVD)

 

الاجابة

نتعجب من الكذب وادعاء ان المراة يتم توريثها مثل المتاع هل يوجد نص يقول هذا؟ وأين النص الذي يقول ان المراة تعاقب حالة رفضها الزواج؟ فاين إجبار المرأة؟ وهل أن قررت أن تبقي ارمله هل ذكر العهد القديم أي نص لعقابها؟ هل يوجد شي يمنعها من رفض أخو زوجها؟ هل يوجد نص يقول هذا؟ هل يوجد نص يقول إنها وهبت نفسها فأصبحت متاع؟

اولاً كان هذه الامر في الازمنة القديمة من الأمور التنظيمية في المجتمع. ولم يعد الآن يطبق. كان لهذه الممارسات تضمن للمتوفي استمرار النسل وتحمي الارملة من الزواج من أجنبي والتخلي عنها. لان موسي قال إذا سكن الأخوة معاً. وهذا يضمن الحفاظ على ممتلكات الأجداد في عائله الأخ المتوفي. المرأة وهي تتزوج كانت تعلم تماماً قوانين إسرائيل أنها إذا توفي زوجها تقيم له نسل من خلال الزواج ولم يكن لأمر مفاجأة.

في المجتمعات القديمة كان للمجتمع نظرة خاصة للمراة الارملة وقد يحرموا من حقوقهم في المجتمع وخصوصا التي ليس لديها أطفال. فأحيانا لم يكن لهم ما يدعمهم معنويا أو مادياً. فكفل هذا القانون في وقته مكانه معززه من حيث الناحية المعنوية والمادية. وكانت هذه الأمر لوقتها.

وأعرب الباحثين حسب كلام يوسيفوس Ant.، 5: 332-5 الي زواج راعوث الي انه يصنف من ضمن هذا الأمر.

كانت راعوث اممية زوجة محلون وقد توفي محلون واخوه كِلْيُونُ ولم يكن لمحلون ولد وقد ارادة راعوث احياء نسل لمحلون. قد توفي وهنا يظهر بوعز في الحدث. وَكَانَ لِنُعْمِي ذُو قَرَابَةٍ لِرَجُلِهَا، جَبَّارُ بَأْسٍ مِنْ عَشِيرَةِ أَلِيمَالِكَ، اسْمُهُ بُوعَزُ. سفر راعوث 2: 1

وفي راعوث 3: 10 فَقَالَ: «إِنَّكِ مُبَارَكَةٌ مِنَ الرَّبِّ يَابِنْتِي لأَنَّكِ قَدْ أَحْسَنْتِ مَعْرُوفَكِ فِي الأَخِيرِ أَكْثَرَ مِنَ الأَوَّلِ، إِذْ لَمْ تَسْعَيْ وَرَاءَ الشُّبَّانِ، فُقَرَاءَ كَانُوا أو أَغْنِيَاءَ.

هنا يتحدث النص ان راعوث لم تكن مجبره على إقامة نسل للميت بل كان يمكنها أن تسعي وراء الشبان. أحسنت معروفك = الكلمة في العبرية تعنى القداسة التى ظهرت فى طاعتها لإله إسرائيل ومحبتها وإخلاصها لنعمى وطاعتها لناموس إله إسرائيل بطلبها الزواج من بوعز الكبير سناً كولى لها لإقامة نسل للميت. في الأخير أكثر الأول = فهى الآن فضلت ان ترد ميراث نعمى وتقيم نسلاً للميت أى بإسمه عن أن تتزوج بشاب. وبالفعل أنجبت ابناً لتقيم النسل حسب ما ورد في راعوث 4: 10.

بالرجوع لقصة راعوث لم تكن راعوث مجبره بل متاح لديها شبان أغنياء وفقراء. ولم يكن الرجل مجبراً وهذا ينسف الشبهة من لأساس.

وفي تكوين 38 دليل على عدم إجبار المرأة:

11 فَقَالَ يَهُوذَا لِثَامَارَ كَنَّتِهِ: «اقْعُدِي أَرْمَلَةً فِي بَيْتِ أَبِيكِ حَتَّى يَكْبُرَ شِيلَةُ ابْنِي». لأَنَّهُ قَالَ: «لَعَلَّهُ يَمُوتُ هُوَ أَيْضًا كَأَخَوَيْهِ». فَمَضَتْ ثَامَارُ وَقَعَدَتْ فِي بَيْتِ أَبِيهَا.
12 وَلَمَّا طَالَ الزَّمَانُ مَاتَتِ ابْنَةُ شُوعٍ امْرَأَةُ يَهُوذَا. ثُمَّ تَعَزَّى يَهُوذَا فَصَعِدَ إِلَى جُزَّازِ غَنَمِهِ إِلَى تِمْنَةَ، هُوَ وَحِيرَةُ صَاحِبُهُ الْعَدُلاَّمِيُّ.

 

هل أجبرها على الزواج وتحولت لمتاع للوراثة أم طارح الشبهة يكذب؟

وبسؤال أحد الرابيين المعاصرين Rabbi Yisroel

قال ما تسال عنه هو يسمي Yibum. وهو زواج الأخ بأرملة أخيه. كان لا يوجد حفل زفاف بل هو مجرد تزاوج للإنجاب وبالتالي لا يمكن للمرأة أن ترفضه بالمعني الدقيق للكلمة. ومع ذلك في الوقت الحاضر لا نسمح بهذا الزواج ويطلق الأخ سراح الأرملة في حفل يسمي Chalitzah. وسبب انه لم يعد يستمر أن الأمر أصبح لا لأجل إقامة نسل بل لوجود نية مختلفة عن قصد التوراة وهذا مذكور Bechorot 13a.

في تاريخ العهد القديم كانت هذه الممارسات تعتبر فعل محبة للأخ المتوفي. ويمكن للرجل أن يرفض القيام بهذه المسؤولية. ولا أحد يستطيع إجبار المرأة على الزواج أو حتى الرجل والدليل أن المراة هي من تسعي وتذهب لأجل إقامة نسل للمتوفي. فاين إجبار المرأة على الزواج من أخو المتوفي؟

راجع:

Braun, M. (2000). Deuteronomy (2nd ed.). The People’s Bible (235). Milwaukee, Wis.: Northwestern Pub. House.

وكان هذا الامر يطبق في حالات محدوده فله شرطان اساسيان لتحقيقة فهو امر استثناء وتطبيقه ضيق الحدود..

  1. ان يكون الاخوان ساكنين معاً ويتقاسمان المسؤوليات كعائلة.
  2. يجب ان تكون الأرملة بدون ابن.

يمكن أن يرفض أخو الزوج الزواج. وفي حاله رفضه يخلع حذائه إشارة الي تخليه للمسؤولية والبصق في وجهة للاشارة الي العار لان الدافع وراء ذلك الانانية في انه يرث ممتلكات اخيه المتوفي لانه لا يوجد وريث راجع سفر العدد 27: 9 وان لم تكن له ابنة تعطوا ملكه لاخوته وهذا الامر يتطلب الاستنكار الشديد.

راجع:

Believer’s Study Bible. 1997, c1995. C1991 Criswell Center for Biblical Studies. (Electronic ed.) (Dt 25:5-26:2). Nashville: Thomas Nelson.

وكان العبيد لا يلبسون الأحذية بل السادة الذين في موضع المسؤولية فلذلك يخلع نعله اشاره الي تخليه الي المسؤولية والبصق يكون أمامه على الأرض.

يقول كلارك ان خلع الحذاء يمكن ان يكون رمز للسلطة بتجريده من الحذاء يفقد السلطة وكان البصق امام الوجه اشارة للخزي الشديد وليس في وجهه حسب الشيوخ في هذه القضية.

Clarke, A. (1999). Clarke’s Commentary: Deuteronomy (electronic ed.). Logos Library System; Clarke’s Commentaries (Dt 25:4). Albany, OR: Ages Software.

البصق في وجهة هو بصق في الارض امام عينه وكان ذلك وصمة عار له في عيون الشيوخ لانه رفض ميراث اسرائيل

KJV Bible commentary. 1997, c1994 (368). Nashville: Thomas Nelson.

 

فكان هذا الزواج هدفه إقامة نسل للمتوفي والحفاظ على الأرملة من المجتمع القديم من سلب حقوقها والحفاظ على النواحي المجتمعية في ذلك الزمن ولا يجوز الزواج من أخو الزوج المتوفي إلا بعد ثلاث شهور من وفاة لزوج بحسب المراجع اليهودية راجع Yev. 4:10 and Codes.

 

يسمي زواج الأرملة من زوج الأخ ب حليزة Ḥaliẓah وكان مراسم الرفض التي تتم لكيلا يأتي أخو الزواج ويقول انه كان يريد وهي من رفضت فضمنت للمرأة حقها في العلن.

التلمود اوضح ان يتم الأمر بشكل علني ومهيب. ويكون الشيوخ ثلاثة. والثلاثة يعينون اثنان لمساعدتهم. ويتم اختيار لمكان مثل بيت الرابي أو قاعه خاصة بالمعبد. وقد يتم في بيت الأرملة. ويلبس الرجل حذاء به خيوط من جلد طاهر ويمشي أربع أذرع أمام الشيوخ ويقرا رئيس الشيوخ المقطع التالي صهري يرفض ان يرفع اسماً لاخيه في اسرائيل ولم يتزوجني ويجعل الأرملة تردده.

ثم يجعل الصهر يقول لا أريد أن أخذها. ثم تأتي وتفك الأشرطة بيديها اليمني وهي ممسكة ساقة بيديها اليسري وتخلع الحذاء وترميه بعيداً وتبصق أمامه على الأرض ويقوم رئيس الشيوخ ويقول الذي يفعل فمن لا يقيم لاخيه بيت يسمي في اسرائيل بيت مخلوع لنعل ويكرر العبارة الأخيرة ثلاث مرات. النعل يشير الي السياده فالعبيد في ذلك الوقت هم من يكونوا بدون حذاء اي انتزعت منهم السياده هكذا الرجل الذي لا يريد أن يقيم لأخيه نسل.

ونكرر ان هذه الامور كانت امور تشريعية خاصة بزمن معين وكان لها حلول في وقتها. مثال الآن مشكلة التو كتوك بمصر أصبح وضع قائم الحكومة لا تستطيع أن تلغيه. فوضعت الحكومة حلول لحل مشكلة قائمة هذا بالفعل ما تم في هذا الامر وضع امور تنظيمية للمجتمعات وشرحنا اسباب الامر

ليكون للبركة

الرد على شبهة توريث المرأة بالمسيحية – إذا سكن اخوة معا ومات واحد منهم وليس له ابن فلا تصر امرأة الميت الى خارج لرجل أجنبي.

تقييم المستخدمون: 4.9 ( 3 أصوات)