مواضيع عاجلة

بالصور والفيديو.. داعش يذبح 28 مسيحيا من الإثيوبيين العاملين في ليبيا

بالصور والفيديو.. يذبح 28 مسيحيا من الإثيوبيين العاملين في ليبيا

نشر تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام “”، مقطع فيديو لذبح أتباع للكنيسة الإثيوبية من العاملين في ليبيا بزعم أنهم رفضوا اعتناق الدين الإسلامي. 

وجاء في مقطع الفيديو الذي أنتجه المكتب الإعلامي للفرقان، التابع للتنظيم، والذي يحمل عنوان “حتى تأتيكم البينة” حديث لبعض قيادات التنظيم المتواجد في ليبيا وهم يتحدثون عن معاملتهم لأهل الكتاب، حيث يفرضون عليهم الجزية. 

ونشر التنظيم مقطع لإعلان بعض المسيحيين إسلامهم داخل المساجد في ليبيا وتلقين بعضهم الشهادتين، وقال المتحدث في مقطع الفيديو، إن “من ابى الإسلام فما له سوى حد السيف”. 

كما تضمن الفيديو مشاهد ذبح ال 21 مصري في ليبيا التي تم ارتكابها في شهر فبراير/شباط الماضي. 

أرجع أحد المقاتلين في صفوف تنظيم “”، إقدام فرع التنظيم في ليبيا على ذبح بعض رعايا الكنيسة الإثيوبية، إلى أن حكومة أديس أبابا تحتل أراضي المسلمين وشردت الملايين.

وقال المقاتل الصومالي، عبر حسابه على موقع “تويتر” الذي يحمل اسم “خلف الخطوط الصومالي”، إن أديس أبابا، قتلت مثلهم وأذاقت المسلمين الويلات، مشيرا إلى أن الحرب بين المسلمين والنصارى في منطقة قرن إفريقيا لم تتوقف منذ قرون، متوعدا بأن يومهم قريب، بحسب تعبيره.

وأوضح المقاتل الصومال قائلا “​اسالو أهلنا في غرب الصومال، اسالو الأقاليم المحتلة من قبل إثيوبيا، اسالوهم عن آلامهم فقط لأنهم مسلمون”.

يشار إلى أن موقع “أوول أفريكا” كان قد أكد في شهر مارس الماضي، عزم حركة الشباب الصومالية التحالف مع تنظيم “”، غير أنه لا يوجد إجماع بين قادة الجماعة على التخلي عن تحالفهم الحالي مع تنظيم القاعدة.

وتداول بعض المقاتلين في صفوف صورة لخريطة منطقة القرن الإفريقي، مدعين أن إثيوبيا تحتل أجزاء من دولة الصومال في منطقة الغرب، وأن هناك أكثر من 5 ملايين مسلم معرضين للاضطهاد.

وتقول مصادر مطلعة بحسب “وول أفريكا”، إن “هناك جدلا داخل حركة الشباب حول إذا ما كانت ستحذو حذو جماعة بوكو حرام النيجيرية، وتنضم إلى تنظيم ”.

كان تنظيم “داعش” قد بث مقطع فيديو لذبح أتباع للكنيسة الإثيوبية من العاملين في ليبيا بزعم أنهم رفضوا اعتناق الدين الإسلامي، كما نشر مقطعا لإعلان بعض المسيحيين إسلامهم داخل المساجد في ليبيا، وتلقين بعضهم الشهادتين، وقال المتحدث في مقطع الفيديو، إن “من أبى الإسلام فما له سوى حد السيف”.

 

"داعش" ينشر تسجيلا لإعدام 28 إثيوبيا مسيحيا في ليبيا

 

 

فيديو جديد ل28 بطل من ابطال المسيحيه ، ابطال لم يتركوا ايمانهم ولم يرهبوا من السيف او القتل ، متذكريين قول بولس الرسول ( من سيفصلنا عن محبة اشدة ام ضيق ام خطر ام سيف ) هولاء الشجعان الذين ضحوا بحياتهم شهادة لأسم الرب يسوع له المجد وورثوا الحياة الأبديه . الفيديو محذوووف منه مشهد القتل .

 

 

إقرأ أيضاً:

إقرأ أيضًا

مذيع مسلم: الله مات - هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟

مذيع مسلم: الله مات – هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟

مذيع مسلم: الله مات – هل تؤمن المسيحية بموت اللاهوت؟ مذيع مسلم: الله مات – …

تعليق واحد

  1. يا علي جمعه اتغاثوا بكم الاقباط لتنقذوهم من الرومان لتقتلوهم انتم المصريين من الاخوان المسلمين المتشددين .